البحث
التصنيفات
إعلان
التقويم
« يوليو 2017 »
إث ث أر خ ج س أح
          1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30
31            
التغذية الإخبارية

الكيمياء الفرعونية وأسرار بقاء المناظر المصرية القديمة (3/2) .. ثروت محمد حجازى

alt

الكيمياء الفرعونية

     يرجع بقاء مناظر مصر القديمة زاهيةً مبهرة إلى التفوق المصرى القديم فى الكيمياء، وهو تفوق كان من نتائجه أن استمد علم الكيمياء  اسمه من اسم مصر "كيمة" السمراء.

     وقد ظهر هذا التفوق فى مختلف مجالات الحضارة المصرية: فى التحنيط، والطب، والصناعات، والفنون.

     وقد ظهر هذا التفوق أروع ظهور فى الملونات التى استخدمها المصرى القديم فى تنفيذ مناظر المقابر والمعابد التى تبهر الناس والدنيا.

     حيث لم يكتف المصرى القديم باستخدام المركبات الملونة الطبيعية، بل قام بصناعة بعض الملونات وأشهرها الأزرق المصرى Egyptian blue الذى صنعه بنفسه.

     والملونات القديمة فى مجملها مركبات وأكاسيد ثابتة.

     وقد استخدم فى تطبيقها وسائط لاصقة تربطها بالسطح المراد تلوينه، كانت هذه الوسائط من زلال البيض أو الصمغ العربى أو الغراء الحيوانى.

 

     ولكن بقاء المناظر والألوان زاهيةً لا ترجع إلى ذلك، أو لا ترجع إلى ذلك وحده. إن هناك عوامل أخرى سمحت لهذه الألوان بالبقاء زاهيةً مبهرة، فالألوان تبهت وتزول بمرور الزمن.



التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق